وجهات مثالية عليك زيارتها للإستمتاع بإجازة هادئة

وكأنها فوضى عارمة عالمية.. حروب وهجمات إرهابية وأمراض وأزمات إقتصادية وبيئية. فوضى تجعل كل عاشق للسفر يجد نفسه في حيرة من أمره.. فأين عليه الذهاب للإستمتاع بإجازة هادئة بعيداً عن المخاطر؟

في موضوعنا هذا سنعرض لكم الدول التي عليكم تجنب زيارتها والأسباب بالاضافة الى البدائل.

تركيا

تركيا في حرب مباشرة مع داعش، وقد شهدت البلاد عشرات الإنفجارات خلال عام ونصف العام بالإضافة الى محاولة إنقلاب فاشلة. مستوى الخطر المرتبط بالسفر الى تركيا مرتفع جداً، وحتى ان غالبية الدول العربية حثت مواطنيها إما على عدم السفر كلياً أو طلبت منهم «عدم التسرع» بالسفر الى هناك ما لم يكن الأمر ضرورياً.

لذلك حفاظاً على سلامتك تجنب خلال العام الحالي السفر الى هذه البلاد الجميلة بإنتظار عودة المياه الى مجاريها.

البديل هو المغرب.. فالأوضاع فيها أفضل بأشواط من غيرها ناهيك عن كونها من البلاد التي تتميز بطبيعة خلابة وتنوع تضاريس بين جبال وهضاب وبحار. خياراتك لا تعد ولا تحصى والوجهات عديدة سواء الدار البيضاء أو مراكش أو طنجة أو شفشاون.

الحيد المرجاني العظيم – استراليا

الحيد المرجاني يموت ببطء من سنوات وأشارت الأبحاث الاخيرة ان ٣٥٪ من الشعاب ماتت أو على وشك الموت بسبب ظاهرة التبييض والمرتبطة بشكل مباشر بالاحتباس الحراري. الحصيلة هي تحول الشعاب من الألوان الساحرة الى اللون الرمادي.

البديل هو جزيرة أطورو التي تقع على بعد ٢٥ كلم شمال ديلي في تيمور الشرقية . تعتبر من الجزر الأكثر تنوعاً وعدد الشعاب المرجانية فيها أكثر من كل الشعاب المرجانية الموجودة في العالم.

تضم  الجزيرة ٦٣٤ نوعاً مختلفاً من الاسماك والشعاب المرجانية والكائنات البحرية النادرة الملونة بأجمل الالوان. بقعة هادئة جداً وعدد سكان الجزيرة لا يتجاوز الـ ٨٠٠٠ شخصاً.

ميامي بيتش فلوريدا

تجنب ميامي بيتش ضرورة بسبب فيروس زيكا. الأخبار تؤكد بأنه ورغم كل التدابير سجلت ٩ إصابات جديدة منذ بضعة أيام. ميامي بيتش التي تجذب ملايين السياح سنوياً يفضل إزالتها من خياراتكم بشكل كلي حالياً.

البديل هو فلوريدا كيز والتي هي سلسلة من الجزر التي تقع في الطرف الجنوبي من شبه جزيرة فلوريدا بين خليج المكسيك والمحيط الأطلسي. الاجازة هناك تجعلك تشعر وكأنك في جزر الكاريبي فالطقس مثالي والشواطئ خلابة كما انها منطقة خالية من فيروس زيكا.

تايمز سكوير- نيويورك

إن كنت تبحث عن تجربة تجعلك تختبر عن قرب الحياة في نيويورك فإن تايمز سكوير لا يجب ان يكون ضمن اللائحة. المكان هذه تتجنبه الغالبية الساحقة من المقيمين في المدينة وبالتالي فهو يعج بالسياح والمتاجر والمطاعم التي جعلت مهمتها الوحيدة كسب أكبر قدر ممكن من المال من الزائرين.

البديل هو بروكلين  فمدينة بروكلين تعتبر الأشهر في نيويورك، وهي تقع في الجنوب الغربي من منطقة كوينز. تتميز بثقافتها المتعددة، ووجود العديد من الأعراق والأجناس فيها التي تتعايش مع بعضها.

كما أنها تختلف عن نيويورك بشكل جذري لناحية الهندسة المعمارية ومن هناك يمكن زيارة كوني أيلاند التي تقع في جنوب بروكلين .

نيودلهي

التلوث في نيودلهي وصل الى معدلات غير مسبوقة لدرجة ان سحابة العام الفائت شلتها بشكل كلي. وبما ان المواد الملوثة في الجو لا تتبدد كما ينبغي عندما يكون الطقس باردا فإن المشكلة تضاعفت. يذكر ان نيودلهي تعاني منذ سنوات من نوعية هواء سيئة لكن الوضع تفاقم مؤخراً.

البديل هو بنغالور والتي هي عاصمة ولاية كارناتاكا وتعتبر ثالث أكبر مدينة هندية. يطلق عليها الكثير من الأسماء مثل غاردن سيتي وذلك بسبب حدائقها الخلابة و وادي السيلكون الهندي. لا تلوث في بنغالور إذ ان المساحات الخضراء الشاسعة حالت دون ذلك كما ان الطقس معتدل بشكل عام والسكان غاية في الود واللطافة.

جزيرة إبيزا

جزيرة من جزر البليار وهي خلابة بكل ما للكلمة من معنى، مناخها رائع وشواطئها التي يبلغ عددها ٥٦ لا مثيل لها. لكن مشكلة جزيرة إبيزا انها تعج بالشباب والشابات الذين يقصدون  المكان للإحتفال. صخب لا بداية له أو نهاية وبالاضافة الى أعداد كبيرة من السياح الذين ما ينفكوا يتذمرون من ضخب المحتفلين.

البديل هو جزيرة أغو أمارغا والتي تبعد ٤٠ دقيقة بالسيارة عن شمال شرق ألميريا. المنطقة خلابة وعدد سكانها قليل جداً. الشواطئ فعلاً تعجز الكلمات عن وصفها وهي مقصد مثالي للباحثين عن الهدوء بعيداً عن صخب السياح.

Comments

comments

اترك رد

16 − 13 =