فورد GT الجديدة كلياً..مستقبل المركبات القيادية

متاز لوحة القيادة في السيارة الفائقة GT الجديدة كلياً من فورد، بشاشة عدادات رقمية بالكامل، كما هو الحال في القمرات الزجاجية للطائرات وسيارات السباق؛ وتعرض الشاشة المعلومات أمام السائق، بسهولة وسرعة، اعتماداً على 5 أنماط خاصة للقيادة.

وقياساً على سيارة فورد GT الأصلية، تعتبر شاشة العدادات الرقمية العريضة المبتكرة بقياس 10 إنشات متطوّرة للغاية؛ وكانت مقصورة السائق حينها متّصلة بمجموعة ثابتة من أجهزة القياس التناظرية، والمفاتيح، والمقابض الموزعة على لوحة القيادة للتعامل مع جميع أوضاع القيادة تقريباً.

ويقول المهندس جمال حميدي، رئيس المهندسين لدى Ford Performance: “يعتبر تركيز السائق وانتباهه أمراً أساسياً لتحقيق الأداء العالي. وقد قمنا بتصميم فورد GT مزوّدة بشاشة عدادات رقمية أنيقة. وتتغير الشاشة حسب نمط القيادة، بأساليب فاعلة ومفيدة للسائق”.

وابتكر مصمّمو ومهندسو فورد مجموعة العدادات الرقمية العريضة بقياس 10 إنشات بطريقة أنيقة قابلة للضبط، يتمّ فيها إظهار البيانات المفصّلة حسب نمط القيادة المستخدم، بما يضمن للعملاء الذين يستفيدون من إمكانات فورد GT القصوى، حصولهم على البيانات التي يحتاجونها وهم خلف عجلة القيادة، بما يساعدهم على اتخاذ القرارات الحاسمة، بأكفأ طريقة ممكنة.

مستقبل البيانات المرئية داخل السيارة

يتيح برنامج فورد GT فرصة فريدة لإعادة تشكيل مجموعة العدادات، بما يوسّع المدى الذي يمكن أن تبلغه سيارة على اتصال، ويعطي نموذجاً عن مستقبل مركبات فورد. وتمّ تصميم مخطط الشاشة اعتماداً على مدى أهمية البيانات، وتوقيت عرضها، وكيفية إظهار المعلومات بطريقة تناسب معالجة السائق. وبتنفيذ التصميم على شاشة عرض عالية الدقة تناسب أناقة المقصورة والهدف من تصميمها، تُعرض البيانات بأسلوب واضح، مع رسوميات غاية في الدقة.

ولاختبار التصميم الأولي للشاشة، تمت دعوة سكوت ماكسويل من ® Multimatic، الفائز بسباق لومان Mans Le إلى مختبر محاكاة فورد GT لتقديم المشورة. واقترح ماكسويل تغيير مقياس سرعة الدوران لتوسيع نطاق مشاهدة الخط الأحمر لدروان محرك V6 ® Ecoboost وتوفير رؤية أكثر شمولاً. كما أوصى سائق سيارات السباق القيام بتعديلات في تحديد أولوية عرض المعلومات المتعلقة بالأداء.

الكمال في كلّ نقطة

مع انتقال أعمال التصميم المتقدّم إلى مرحلة اختبار النموذج على الطريق، قدمت Ford Performance للموردين أحدث التقنيات في عرض البيانات.

وبشكل وثيق، عمل مصممو ومهندسو فورد مع Pektron (لتصميم الإلكترونيات والتطوير والتنفيذ والتصنيع)، ومع Conjure (لتصميم الرسوميات)، لابتكار أساليب عرض مستقبلية، يتم تحويلها إلى رسوميات متحركة بعناية فائقة، بمراعاة اختيار الخط البارز على الشاشة، واللون، والاستجابة، وتجنب تشتيت انتباه السائق وإجهاد العين.

ويمكن بسهولة الوصول إلى أنماط القيادة الخمسة عبر مفاتيح التحكم المدمجة في عجلة القيادة، لمساعدة السائق على إبقاء عينيه وتركيزه موجهين إلى الطريق، وثبات يديه على عجلة القيادة.

ويعرض كل نمط من الأنماط الخمسة المعلومات بشكل مختلف؛ حيث يأتي تحديد الأولويات حسب الأهمية بالنسبة الى كل بيئة قيادة، وبطريقة عرض مفصلة تتناسب مع الوضع المفترض.

Comments

comments

اترك رد

3 × three =