ساعة De Bethune DB28 تتألق بقطع الماس

يبدو أن زمن الساعات التي ترصع أقراصها بقطع الماس وتزود أساورها بالمعادن الثمينة قد ينتهي عما قريب، بعد أن بدأت تظهر نوعيات ساعات جديدة تصنع أقراصها من النيازك!
فبعد اطلاق ساعتي Master Calendar من لوكولتر و Tonda 1950 Meteorite من بارميغياني فلورييه، ها هو الدور يأتي الآن على علامة De Bethune لتطلق نسختها من نوعية الساعات التوربيلون المزودة بأقراص مصنوعة من النيازك.

ولفتت تقارير صحفية إلى أن تلك التكوينات الصخرية النيزكية التي استعانت بها علامة De Bethune في تصنيع تشكيلة ساعاتها الجديدة التي أطلق عليها DB28، مأخوذة من أحد الأماكن الموجودة في إقليم سانتياغو ديل استيرو شمال الأرجنتين.

وأضافت التقارير أن تلك الساعة الجديدة زودت بعلبة من التيتانيوم لونها أزرق ومطلية بصورة يدوية، ويقدر مقاسها بـ 42.6 ملم × 9.7 ملم، وهي مقاومة للماء حتى عمق قدره 30 متراً. كما زودت العلبة بقطع من الذهب الوردي المصقول عيار 18.

وطورت تلك الساعة الجميلة بخاصية تتيح لها امكانية الاحتفاظ بالشحن لمدة 5 أيام، كما يوضح مؤشر احتياطي الطاقة، بالإضافة الى نظامها الحركي الذي يعمل بتردد قدره 36 ألف اهتزاز/ ساعة. وتم تزويدها كذلك بسوار مميز من جلد التمساح الفاخر به إبزيم ardillon مصنوع من الذهب الوردي عيار 18. ورغم طرحها بسعر 277940 دولار، وهو ثمن باهظ بالفعل، لكنها تستحق نظرا الى ما تتسم به من مزايا.

Comments

comments

اترك رد

eighteen − thirteen =